.

,

 

ُِيسِرإدارة  منتديات نــور القـمــــر  أن ترفع أسمى آيات التهاني والتبريكات /   وإلى الأمة الإسلامية كافة وإلى أعضاء المنتدى
بمناسبة عيد الأضحى المبارك نسأل الله ان يعيده على الأمة الإسلامية بالخير و الًيَمن  والبركات

عدد الضغطات : 278

آخر 10 مشاركات سجل حضورك بإسم صحابي جليل ( آخر مشاركة : - )       مساحة لذكر الله .. ( آخر مشاركة : - )       خلية النور حوار واضاءة ( آخر مشاركة : - )       حكايا الغريب على مرافئ الخليج..! ( آخر مشاركة : - )       في غيابك ...... ( آخر مشاركة : - )       سـوالـفـنـــا حلـــوة و لـمتـنـــا احلـــى ( آخر مشاركة : - )       ماذا ستكتُب على يدِ من تُحِب..!؟ ( آخر مشاركة : - )       عيد الاضحى المبارك .. كل عيد وانتم بالف خير . ( آخر مشاركة : - )       ماذا تقول لشخص في بالك..! ( آخر مشاركة : - )       إقتباسات أدبية وشعرية ( آخر مشاركة : - )      
 
 
العودة   منتديات نــــور القمـــر الادبيــــة > فنون النور الأدبية > ادب الطفل
 
 

ادب الطفل كل مايتعلق من قصص وشعر ورسوم ومسرحايات ورويات تخص الأطفال

عدد المعجبين  4معجبون
  • 1 Post By بيلسانه
  • 1 Post By بيلسانه
  • 1 Post By سمر الشوق
  • 1 Post By بيلسانه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-08-2017 رقم المشاركة : 1 (permalink)
معلومات العضو
حكاية عطر

الصورة الرمزية بيلسانه

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

بيلسانه متواجد حالياً


 

قـائـمـة الأوسـمـة
نُور مُتميّز

العضو المميز

الخاطرة والنثر

الابداع

  مـجـمـوع الأوسـمـة: 4

افتراضي ثلاث قصص تستحق القراءة " محمد اقبال"


** وردتـــــــان **
كان يوجد في غرفة سلمى وردتان: إحداهما صناعيةٌ، في زهرّيةٍ أنيقة، والثانية وردة
طبيعية، تغمرُ ساقها في ماءِ كأسٍ من زجاج..‏
وجاءَتْ صديقاتُ سلمى لزيارتها، فأخذَتْ كلّ واحدةٍ منهنّ، ترفع الكأسَ، وتشمُّ
الوردة، ثم تقول منتشية:‏
-ما أجمل هذه الوردة، وما أطيبَ رائحتها!! وحينما انصرفتِ الزائراتُ، أصبحت
الغرفة خالية، بينما ظلّتِ الوردةُ الصناعية، مملوءةً بالغيظ والحسد، لأنها لم تسمعْ
كلمةَ مدح، ولم تلفتْ نظرَ أحد! ودخلَتْ نحلةٌ جميلة، من النافذة المفتوحة، فأرادتٍ
الوردةُ الصناعية، أن تجذبها إليها، لتغيظَ الوردةَ الطبيعية، فشرعَتْ تنادي:‏
تعالي إليّ أيتها النحلة‏
لن تجدي مثل جمالي‏
منظري رائع‏
ألواني حمراء‏
أوراقي ناعمة‏
أعيش بلا غذاء‏
وأحيا بلا ماء‏
وأبقى ناضرة، لا أعرف الذبول.‏
ظلّتِ الوردةُ الصناعية، تباهي بجمالها، وتفخر بنفسها، والوردة الطبيعية، تنفحُ العبيرَ
صامتة، لا تنبس بكلمة.. وعلى الرغم من ذلك، طارتْ إليها النحلةُ، وعانقَتْها
مسرورة، فغضبَتِ الوردةُ الصناعية، وخاطبتها مدهوشة:‏
-ما الذي جذبكِ إلى تلك الوردة؟!‏
-جذبني إليها عطرها وجمالها.‏
-وكيف عرفتِ ذلك، ولم تسمعي منها كلمة واحدة؟!‏
قالت النحلة:‏
-الشيءُ الجميلُ لا يحتاج إلى دعاية وكلام.‏

***‏
حينما ذبلتِ الوردةُ الطبيعية، شمتَتْ بها الوردةُ الصناعية، وقالت ساخرة:‏
-أراكِ قد ذبلْتِ سريعاً!‏
-إذا فارقْتُ أرضي، لا أعيش إلا قليلاً.‏
-أمّا أنا فأعيش عمراً طويلاً.‏
-طولُ العمر، لا يدعو إلى الفخر .‏
-وبأيّ شيء نفخر؟‏
-بما نعطيه للآخرين.‏
-وماذا أعطيتْ في عمركِ القصير؟!‏
-أعطيْتُ الرحيق والعطر، فهل أعطيتِ أنتِ شيئاً في عمركِ الطويل؟‏
أطرقتِ الوردة الصناعية، تفكِّرُ فيما سمعَتْ، فأدركتْ صوابه، وحينما رفعَتْ رأسها،
لتعتذر إلى الوردة الطبيعية، وجدَتْها قد ماتتْ، تاركةً من بعدها، رائحة عطرة لا تموت

** القلم والممحاة **
كان داخل المقلمة، ممحاة صغيرة، وقلمُ رصاصٍ جميل..‏
قالت الممحاة:‏كيف حالك يا صديقي؟‏.
أجاب القلم بعصبية: لست صديقك!‏
اندهشت الممحاة وقالت: لماذا؟‏..
فرد القلم: لأنني أكرهك.‏
قالت الممحاة بحزن :ولم تكرهني؟‏.
أجابها القلم:‏ لأنكِ تمحين ما أكتب.‏
فردت الممحاة: أنا لا أمحو إلا الأخطاء .‏
انزعج القلم وقال لها: وما شأنكِ أنت؟!‏.
فأجابته بلطف: أنا ممحاة، وهذا عملي.
فرد القلم: هذا ليس عملاً!‏.
التفتت الممحاة وقالت له: عملي نافع، مثل عملك.
ولكن القلم ازداد انزعاجاً وقال لها: أنت مخطئة ومغرورة .‏
فاندهشت الممحاة وقالت: لماذا؟!. أجابها القلم: لأن من يكتب أفضل ممن يمحو
قالت الممحاة:‏ إزالةُ الخطأ تعادل كتابةَ الصواب.
أطرق القلم لحظة، ثم رفع رأسه، وقال:‏ صدقت يا عزيزتي!‏
فرحت الممحاة وقالت له: أما زلت تكرهني؟‏.
أجابها القلم وقد أحس بالندم: لن أكره من يمحو أخطائي.
فردت الممحاة: وأنا لن أمحو ما كان صواباً.
قال القلم:‏ ولكنني أراك تصغرين يوماً بعد يوم!‏.
فأجابت الممحاة: لأنني أضحي بشيءٍ من جسمي كلما محوت خطأ.
قال القلم محزوناً:‏ وأنا أحس أنني أقصر مما كنت!‏
قالت الممحاة تواسيه:‏ لا نستطيع إفادة الآخرين، إلا إذا قدمنا تضحية من أجلهم.‏
قال القلم مسروراً:‏ ما أعظمك يا صديقتي، وما أجمل كلامك!‏.
فرحت الممحاة، وفرح القلم، وعاشا صديقين حميمين، لا يفترقانِ ولا يختلفان..


**النقطة الصغيرة**
سامرٌ تلميذ صغير، في الصفِّ الأوَّل..‏ يقرأ جيِّداً، ويكتبُ جيّداً.. لولا النقطة!‏
يراها صغيرة، ليس لها فائدة..‏ فلا يهتمُّ بها، عندما يكتب‏
وينساها كثيراً، فتنقص درجته في الإملاء‏
يعجبُ سامر، ولا يعرف السبب!‏ يأخذ دفتره، ويسأل المعلِّمة:‏
أين أخطأت؟!‏ فتبتسم المعلِّمةُ، وتمدُّ إصبعها، وتقول:‏ -هذه الغين.. لم تضع لها
نقطة‏ وهذه الخاء.. لم تضع لها نقطة‏
وهذه، وهذه..‏ يغضب سامر، ويقول:‏ من أجل نقطة صغيرة، تنقصين الدرجة؟!‏
قالت له:النقطة الصغيرة، لها فائدة كبيرة ‏ قال سامر كيف؟!‏
قالت المعلمة هل تعرف الحروف؟ ‏قال: أعرفها جيداً‏ ... قالت المعلِّمة:‏ اكتب لنا:
حاءً وخاء
كتب سامر على السبّورة: ح خ‏ .... قالت المعلِّمة:‏ ما الفرق بين الحاء والخاء؟
تأمّل سامرٌ الحرفين، ثم قال:‏ الخاء لها نقطة، والحاء ليس لها نقطة ... قالت المعلّمة:‏
اكتبْ حرفَ العين، وحرف الغين
كتب سامر على السبورة: ع غ‏ ... قالت المعلمة ما الفرق بينهما؟
الغين لها نقطة، والعين بلا نقطة‏ ... قالت المعلّمة:‏ هل فهمْتَ الآن قيمَةَ النقطة؟
ظلَّ سامر صامتاً، فقالت له المعلّمة:‏ اقرأ ما كتبْتُ لكم على السبورة‏
أخذ سامر يقرأ:‏ ماما تغسل‏
ركض الخروف أمام خالي‏ وضعَتْ رباب الخبزَ في الصحن... قالت المعلِّمة:‏اخرجي
يا ندى، واقرئي ما كتب سامر‏
أمسكَتْ ندى، دفترَ سامر، وبدأَتْ تقرأ، بصوت مرتفع:‏ ماما تعسل
ركض الحروفُ أمام حالي‏
وضعَتْ ربابُ الحبرَ في الصحن‏
ضحك التلاميذ، وضحك سامر‏ .... هدأ التلاميذ جميعاً، وظلّ سامر يضحك..‏
قالت المعلِّمة:‏ هل تنسى النقطة بعد الآن؟‏
قال سامر: كيف أنساها، وقد جعلَتِ الخبزَ حبراً،‏ والخروفَ حروفاً

ثلاث قصص منتقاة تستحق القراءة الكاتب " محمد اقبال"

ارجو ان تصل لذائقتكم الجميلة _

مع المحبة والتقدير نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



..







رد مع اقتباس
قديم 07-08-2017 رقم المشاركة : 2 (permalink)
معلومات العضو
حكاية عطر

الصورة الرمزية بيلسانه

 

قـائـمـة الأوسـمـة
نُور مُتميّز

العضو المميز

الخاطرة والنثر

الابداع

  مـجـمـوع الأوسـمـة: 4

افتراضي

نبذة بسيطة عن الكاتب محمد أقبال _

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

هو إقبال ابن الشيخ نور محمد، كان أبوه يكنى بالشيخ تتهو أي الشيخ ذي الحلقة
بالأنف ولد في سيالكوت ـ إحدى مدن البنجاب الغربية ولد في الثالث من ذي
القعدة 1294هـ الموافق 9 تشرين ثاني نوفمبر 1877م وهو المولود الثاني من
الذكور.
أصل إقبال يعود إلى أسرة برهمية؛ حيث كان أسلافه ينتمون إلى جماعة من الياندبت
في كشمير، واعتنق الإسلام أحد أجداده في عهد السلطان زين العابدين بادشاه (
1421 ـ 1473م). قبل حكم الملك المغولي الشهير (أكبر) ونزح جد إقبال إلى
سيالكوت التي نشأ فيها إقبال ودرس اللغة الفارسية والعربية إلى جانب لغته الأردية،
رحل إقبال إلى أوروبا وحصل على درجة الدكتواره من جامعة ميونخ في ألمانيا، وعاد
إلى وطنه ولم يشعر إلا أنه خلق للأدب الرفيع وكان وثيق الصلة بأحداث المجتمع
الهندي حتى أصبح رئيسا لحزب العصبة الإسلامية في الهند ثم العضو البارز في مؤتمر
الله أباد التاريخي حيث نادى بضرورة انفصال المسلمين عن الهندوس ورأى تأسيس
دولة إسلامية اقترح لها اسم باكستان، توفي إقبال 1938 بعد أن اشتهر بشعره
وفلسفته، وقد غنت له أم كلثوم إحدى قصائده وهي "حديث الروح".

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

:::::::::








رد مع اقتباس
قديم 07-10-2017 رقم المشاركة : 3 (permalink)
معلومات العضو
امازيغية

الصورة الرمزية سمر الشوق

SmS والنور الذي في العين فليس إلا أثراً من نور القلب. وأما النور الذي في القلب فهو من نور الله.

MY MmS

 

قـائـمـة الأوسـمـة
نُور مُتميّز

وسام الكَاتب المميز

العضو المميز

قلم مميز

الخاطرة والنثر

الابداع

  مـجـمـوع الأوسـمـة: 6

افتراضي

*
*
*








بيلسانة القمر
ذائقة وعبر جميلة جدا
طابت لنا جهودكِ الألق نحو الارتقاء دوما
دمتِ متقدة الفكر كما عهدناكِ
و نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لروحك الشفّافة..
تقديري و الودّ







التوقيع


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
قديم 07-10-2017 رقم المشاركة : 4 (permalink)
معلومات العضو
حكاية عطر

الصورة الرمزية بيلسانه

 

قـائـمـة الأوسـمـة
نُور مُتميّز

العضو المميز

الخاطرة والنثر

الابداع

  مـجـمـوع الأوسـمـة: 4

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمر الشوق مشاهدة المشاركة
*
*
*








بيلسانة القمر
ذائقة وعبر جميلة جدا
طابت لنا جهودكِ الألق نحو الارتقاء دوما
دمتِ متقدة الفكر كما عهدناكِ
و نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لروحك الشفّافة..
تقديري و الودّ

اهلا غاليتي سمر
أنرت المتصفح بنورِ طلتكِ الجميلة
قوافلَ البيلسان تعانقُ عطرك
مني لك المحبة و نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


..






رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

||&|| خريطة المنتدى ||&|| اقسام الموقع||&|| rss خريطة ||&||

RSS RSS 2.0 XML MAP html  PHP  info gz  urllist ror sitemap  sitemap2  tags htmlMAP

,
free counters
Free counters
Free counter and web stats .
/ليس بالضرورة أن يعبر أي موضوع في المنتدى عن الإدارة ولكنه يعبر عن كاتب الموضوع

جميع الحقوق محفوظه لـ منتديات نور القمر www.noor-s.net

.